الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

قبائل الكنوز في مصر والسودان

- الخريطة السكانية للنوبة المصرية والقبائل بالنوبة المصرية - تنقسم إلى - اولا :- قبائل كنزية (الماتوكية معناها الشرقيون إشارة إلى الجزيرة العربية) تتحدث اللهجة الدنقلاوية وهي لهجة النوبيين السلو (نسبة الى سلها او سلكو ملك نوباتيا اول ملك أقام مملكة نوبية جنوب أسوان الى الشلال الثاني ) وجاءت بمصاهرة العرب مع ملوك النوبيون السلو - مناطق الماتوكيين : غرب اسوان – قرية الجزيرة – الكرور- جزيرة أسوان - غرب سهيل - جزيره سهيل - جزر فيلة وهيسا- تنجار – الشلال - دهميت - امبركاب - كلابشه –دابود - مرواو - ماريا - جرف حسين – قرشة - كشتمنه شرق - كشتمنه غرب - الدكه - ابوهور- العلاقي- - قورته - المضيق - دابود - - وغيرها. ينقسم الماتوك الكنوز إلى مجموعتين عرقيتين : (نسبة الشيخ الصادق عيسي التي ذكرها ماك مايكل مع التصحيح في عدد أولاد نجم الدين وأحفاد شرف الدين ) . : ( قبيلة الأشراف الرؤساء و هم : اولا:- . الأمير شرف الدين و يقال أنه مدفون بالكسنجر بالسودان ،وذريته بابو هور والمضيق وماريا و مرواو واغلبهم بالسودان . - ، و ذريته من ولد واحد هو "مبارك" – كان لشرف الدين عدد من الأولاد لم يبقى منهم الا أحفاد ابنه مبارك - الذي قبائله من أحفاده :- ابراهيم القذين ، وموسى بجو ، ونصرالله ، وقديس وهم بقرى ابو هور ومرواو وماريا وبالسودان 1- ابراهيم القذين : مؤسس قبيلة القذناب و يسكنون أبوهور و بعض مناطق السودان 2- موسى بجو: و هو مؤسس قبيلة البجواب و يسكنون أبو هور و بعض مناطق السودان 3- نصرالله : و يسكنون أبوهور والمضيق 4- قديس : بماريا و مرواو ومدينة دراو ثانيا- . الأمير نجم الدين بن رضوان ( مات و دفن بالقاهرة (بآخر شارع نجم الدين خلف ميدان الجيش بالعباسية ) و له أولاد هم : 1- نصر الدين :- وأولاده نصر الله ) ينتسب إليه قبيلة النصرلاب التي تسكن مع قبائل الشايقية والتي حكمت دنقلة في فترة القرن التاسع الهجري ) 2- مبارك : و أولاده عادل وعامر وسعد ويطلق عليهم الأمباركاب . 3- عون الله : واولاده حسين وضرغام (شلوف) وراهب(اسم من أسماء الأسد) وعبدالله ويطلق عليهم العونللاب بقرشة وجرف حسين وكشتمة ( قوز تمنة ) وبعض من ماريا وجزيرة بهاريف بأسوان وادفو والرغامة والمهديون بدنقلة بالسودان . 4- عبد الله : و أحفاده بقرية توماس وعافية وهم الغربياب (ولقبه التنوكي) وقرى الفطيرة والعدوة واقليت وكرم الديب والاحمدية وبنبان وأسوان والسودان . 5- حسين : و أولاده الأسد ، وفياض ، وسكر وليمون(له حارة شهيرة على كورنيش مصر القديمة بالقاهرة ) واغلبهم بقرية دابود . 6- غالي: و اولاده حربي فقط ويطلق عليهم الحربياب (جزيرة بأسون) والسودان . 7- شاد الدين : و أحفاده بقرية السيالة وقرى أولاد نجم بنجع حمادي . 8- مالك : وأحفاده بقرية قورتة . 9- مسلم 10-جمال الدين وذريته موجوده يقرية ميدوب بين المنيا وبتي سويف نسب الكنوز الجعافرة يشير اليه ابن خلدون في العبر ص ج6 ص 5و6 : والذين يلون أسوان هم يعرفون بأولاد الكنز كان جدهم كنز الدولة وله مقامات مع الدول مذكورة ونزل معهم في تلك المواطن من اسوان إلى قوص بنو جعفر بن أبى طالب حين غليهم بنو الحسن على نواحى المدينة وأخرجوهم منها فهم يعرفون بينهم بالشرفاء الجعافرة ويحترفون في غالب أحوالهم بالتجارة (وبنوا حى مصر) . وقد أشكل لفب الجعافرة على ابن خلدون حيث تلقب به الجعافرة الحسينيون بسبب زواج محمد ابوالجعاقرة من ذريتة جعفر بن أبي طالب فضلا عن أن والدته أيضا جعفرية وان من بني حي مصر أي القاهرة مكان القصرين الفاطميين هم من أحفاد عيسى بن محمد أبو الجعافرة الحسيني وليس الجعافرة الطيارة بنو جعفر بن ابي طالب وأنهم حتي ذلك التاريخ لم يتلقبوا ببني الكنز بل تلقبوا بعد ذلك بالكنوز الماتوكيين (الشرقيين) مقبرة الأمير نجم الدين بالحسينية خلف ميدان الجيش شارع نجم الدين وحوش عيسى موقع القصرين الفاطميين قصر الشوك الشرقي وقصر البحر الغربي - هناك بعض القبائل قليلة العدد مثل عشيرة المهناب والسالماب بدهميت تنتمي إلى الأشراف الحسنيين ونسبهم الى "عبدالقادر الجيلاني " وهم قدموا من بغداد ألي جزيرة بادين بدنقلة ثم استقروا بدهميت منذ ثلاثة قرون تقريبا وقد ذكرهم بوركهارت في رحلته باسم البغدادلية نسبة الى بغداد ،وذكرهم مالكمايكل في داخل السودان أيضا باسم البغدادلية - الحداربة و يوجد بعض عائلات التجار وهم استقروا بقرى النوبة و كانوا بمثابة محطات تجارية وخاصة من قبائل الحداربة (أصلها كلمة الحضارمة نسبة إلى حضرموت باليمن وهي قبيلة كانت تسكن بميناء سواكن والبحر الاحمر تحت حماية بعض الجنود البشناق الذين أرسلهم سليم الاول لحماية الميناء وجباية الضرائب ولهم وادي بشمال السودان وجنوب حلايب وكانوا حلقة الوصل بين النوبة والسودان وتجارة اليمن من ميناء " شحر " على خليج عدن ثم سواكن ثم بربر ثم الاتجاه بالتجارة شمالا وجنوبا ) وينتشر تجار الحداربة (الحضارمة) في كثير من قري النوبة وأسوان و دراو وهم أثرياء من تجارتهم عبر قرون من الزمان . - و بعض أولاد همام الهوراي (جعافرة اولاد همام)الذي هرب إلى النوبة بقرية قرشة نجع بئر همام جنوب قرشة القديمة ولهم بقايا بين قبائل الفلاتة بغرب السودان وبعض الهوارة بقرية كشتمنة. - " التنجار" : وهم بقايا قبائل الكنوز الأصلية من ربيعة وزغبة وهلال وغيرهم ولهم نجوع في بعض قرى الكنوز قبل التهجير ثانيا :- قبائل تتحدث العربية 1- قبائل الجعافرة الحمدابية أولاد صلاح بن شراون بن محمد بن حمد بن محمد ابوالجعافرة وهم بقرى المالكي . 2 – قبائل العليقات وتنسب الى عقيل بن ابي طالب وتسمى بالعليقـــــات ويعود العليقات إلي محمد بن عقيل بن أبي طالب الهاشمي ومن أعقاب العليقات من محمد عقيل في الحجاز والعراق والشام ومصر وفارس والهند والأفغان وله 25 بطناً من الحضر والبادية وقد أعقب محمد بن عقيل ثلاثة أولاد هـــــــــم ( القاسم - وعبدالرحمن - وعبدالله ) وقد أنقرض نسل القاسم وعبدالرحمن وبقي نسل عبدالله بن محمد بن عقيل والذي له فرعين من عبدالله مسلم بن عبدالله ومحمد بن عبدالله وهما من أشهر قبائل جنوب سيناء وتسكن منطقة أبو جفرة ووادي غرندل ووادي أبوزنيمة وأبو رديس ووادي فيران . ومن قبائل العليقات في القليوبية والنوبة بأسوان أولاد سلمي – التليلات و الحمايدة والخريساب . 3- قبائل العبابدة وتنسب الى عباد الثالث الذي ينتهي نسبه إلى عبدالله ابن الزبير بن العوام رضي الله عنه ثالثا :- قبائل تتحدث اللهجة المحسية أو الأصح اللهجة السكوتية : وهي غالبا لهجة قبيلة الواوات القديمة وهي اصل منطقة المريس والمحس والسكوت وتوجد قرية الواوه بإقليم السكوت بشمال السودان ويذكر بعض العلماء أن هذه اللهجة دخيلة على المنطقة بين الدر ودنقلة حيث اللهجة الواحدة للنوبيين الدناقلة ولهجة الكنوز الشرقيين أنسابهم وحلفائهم وهي لهجة فصلت ديموغرافيا بين لهجة المجموعتين الكنزية والدنقلاوية . مناطق الفديجا هو اسم للقبائل التي تتحدث المحسية داخل مصر . الدر - الديوان - توماس وعافيه- كرسكو – ابوحنضل- تنقالة- ابريم - قته - عنيبه- مصمص - توشكى شرق- توشكى غرب- - ارمنا - الجنينة والشباك - قسطل – ابوسميل - بلانه- قسطل - اندان. قبائل الفاديجا :- دخلت الأراضي المصرية بعد حدود بلانة هربا من الثورة المهدية وسميت بالفاديجا (معناها أننا سنهلك) ذات أعراق متعددة وخليط كبير من القبائل العربية من الغربية إلى الكشاف الأتراك الى بني الجعد وبعض الأسر المنتمية إلى الأشراف بالدر وبني الكنز الأوائل (مثل الشايقية والقرايش وجدهم سرار بن حسن الشهير بكردم الفوار – كردم الفوار مؤسس كردفان - السابقون على قبيلة الكنوز أولاد نجم الدين وشرف الدين ومحمد ونس) وبعض القبائل النوبية والسودانية الأصل مثل السكوراب و الفونج . - قبائل المحـــس :-. بعض قبائل المحس ويقال المحاس (وقد اختلف في تسمية المحس حيث يقال أن جدهم أنصاري من ذرية أحفاد أبي بن كعب من حفيد يدعى محمد الملقب بمحسن) و هي قبائل كانت موالية لحكامها من قبيلة الغربية وكثير منها قبائل عربية الأصل يذكر الرحالة بوركهارت في كتابه رحلات بوركهارت في بلاد النوبة والسودان (يزعم المحس أنهم من نسل قريش " لعله يقصد قبيلة الغربية الكنزية الأصل والجعافرة الساكنين بطن الحجر بوادي حلفا وقبائل القراريش والجعليين والشايقية العباسية بالمحس وهناك قبائل قريشية اخرى غير عباسية بالمحس مثل البكريون نسبة الى ابي بكرالصديق رضي الله عنه والعمريون ) . كما أسلفنا فلقد قامت مجموعة من بنو عكرمة بالتحرك صوب النوبة لغزو بلادها إلا أن بقى لهم بقايا بصعيد مصر ، يذكرالمقريزي أحداث سنة 767هـ في كتابه السلوك و قد تحدث عن وجود طائفة من بني عكرمة في أسوانوقدم الخبر بكثرة فساد أولاد الكنز ، وطائفة العكارمة بأسوان، وسواكن وأنهم منعوا التجار، وغيرهم من السفر، لقطعهم الطريق، وأخذهم أموال الناس. وأن أولاد الكنز قد غلبوا على ثغر أسوان، وصحراء عيذاب وبرية الواحات الداخلة. وصاهروا ملوك النوبة وأمراء العكارمة واشتدت شوكتهم) . فضلاً عن رجوع بعض بنو عكرمة لصعيد مصر مرة أخرى بعد الاستيلاء على أسوان وتكوين إمارة الكنوز بها، ويتمركز الآن العكارمة في محافظة سوهاج وقنا وأسوان ولهم تواجد في محافظة أسيوط و القصير وغيرها من المحافظات و لهم نجع العكرمي بمركز قوص محافظة قنا وقرية العكارمة بحري بمركز قوص أيضًا وقرية الجزيرة بقوص وقرية الطويرات وقرية البراهمة وقرية الخرانقة ولهم تواجد كثيف في محافظة أسوان وبعض قرى النوبة ولهم تواجد في محافظتي الإسماعيلية والسويس وللعكارمة الآن في أسوان عدد من القرى منها قرية العكارمية مركز إدفو وتسمى الحازماب نسبة إلى الشيخ حازم وقرية الرمادي وقرية خور الزق وعدد من قرى النوبة الكنزية والفاديجاوية . يوجد في قبائل المحس فرع من عرب الضبايئة التي تسكن منطقة النوبة الشمالية وعرب الضبايئة ينتمون للخزرج اصل الخزرج من قحطان بن يعرب ، وأختلط هؤلاء العرب مع سكان النوبة في هذه المنطقة المحس ، العرب من الأنصار ، بنى جعد وبنى عكرمة وبعض بنى الكنز لهم حادثة مشهورة في التاريخ زمن الاشرف شعبان الثاني أن صراع بين بني الكنز وبني الجعد الأنصار أدي إلى تدخل المماليك وقتل عدد كبير من بني الكنز وبني الجعد عند جزية صاي (التي تبعد 205 ك جنوب وادي حلفا اي عند منطقة المحس و تعتبر من أهم الجزر النيلية التاريخية في السودان وهي من أهم أماكن تواجد بنو عكرمة و بنو الجعد الأنصار). - الجوابرة وهم أحفاد عبد الله بن جابر الأنصاري المدفون بالإسكندرية وقد تزوج من جميلة أخت نجم الدين قبل إمارته وهم يسكنون مع قبائل الشايقية والبعض يظن ان نسبهم شايقية عباسيين والحقيقة انهم انصار ولهم تواجد بالمملكة السعودية والمغرب وبالسودان والنوبة وقد تصاهروا مع الشايقية و اكتسبوا صفاتهم في القوة القتالية والفروسية . - قبائل الغربياب وهي قبيلة كنزية الأصل اختلطت بالمحس وهم من أولاد احمد بن عبدالله بن نجم الدين الملقب بالغربي ( التنوكي) . -قبيلة تنقالة وهم بقرية شرق الدر القديمة وهم من أحفاد عقبة ابن نافع فاتح افريقية (تونس) . - عشائر الكشاف نسبة إلى الكاشف وهي وظيفة حاكم الإقليم و جامع الضرائب في الدولة العثمانية وهي حاميات من الجند العثمانية عندما أرسل القائد سليم الأول سرية من الجنود عام 1520 م إلي بلاد النوبة فأسسوا حاميات في أسوان و أبريم لكي يقوموا بحراسة البوابة الجنوبية لمصر ولم يلتزموا أبريم بل انتشروا في الإقليم الجنوبي الممتد من الديوان إلي أدندان لاتساع الرقعة الزراعية فيها عن القري الشمالية وأصولها البانية ومجرية وبوسنية واناضولية و اذربيجانية وتترية وتركمانية وكردية وجركسية (جورجية) و اختلطت هذه الحاميات بالمحس و الغربياب والسكوت . وقد كانت تسمي كل قبيلة باسم الموطن أو المؤسس أو الاتجاه الوافد منه إلي البلاد ومنهم في عنيبة وقتة وإبريم وتوماس وعافية أفراد من قبيلة ( المجراب ) وكان جدهم قادم من المجر في سرية جنود سليم الأول وقبيلة ( أندرجاناب " اذبيجان" ) المنتشرة في أبوسمبل والديوان والدر وتنقالة وتوماس وقبيلة ( كوردياب ) والازمرجة (نسبة الى ازمير بتركيا ) ومن هؤلاء من ما زال له بشرة بيضاء والشقرة احيانا ، وبالأضافة إلي القبائل التي تحمل الرتب العسكرية مثل قبيلة ( الطويشاب ) وقبيلة ( القائم مقاماب ) . قبائل النوبة الأصلية :_ وتسمي هذه القبائل وهم من تبقى من النوبيين الأصليين( سلو وأبوسكو والجريساب والسقوراب والسكوتيين ) والموجود منهم حاليا في قري الكنوز والنوبة وكانوا ينتمون إلي نجوعهم الخاصة بهم(نجوع الحواتين او الحواطين وابوسكو ) ولا يزيد عددهم عن بضعة آلاف ويحمل كثير من قبائلهم نفس الأسماء في قرى النوبة وبعضهم سكن شمال أسوان ويتحدث العربية ونسى أصوله النوبية تماما " السلكاويين" . الخلاصة :- انه لا توجد بالأراضي المصرية قومية نوبية خالصة تنتمي إلي أعماق تاريخ النوبة الفرعونية أو المسيحية إذ أن اغلبهم أصولهم عربية وهم نوبيون بالمصاهرة وجداتهم النوبيات ربين أولادهن على اللهجة النوبية والعادات والتقاليد النوبية أي أنهم انساب النوبيين اكتسبوا اللهجة بالنسب والمصاهرة وكثير من النوبيين يعرفون أصولهم العربية . وكان هناك تقليد سائد انه إذا تغلبت قبيلة التي على قبيلة أخرى فان القبيلة المنهزمة ترحل إلى مكان آخر وحدث ذلك على مدى التاريخ من اختفاء قبائل نوباتاى النوبية من الواحات والصحراء الغربية وأسوان وجنوب مصر والفرار والهجرة جنوبا الى المقرة زمن الملكة النوبية "آمان" أثناء الصراع مع الرومان و بعد الفتح الإسلامي استبدلت المريس وهي النوبة السفلى عند أسوان بقبائل عربية خالصة ولم يتبقى سوى قبائل مملكة مقرة على الحدود الجنوبية لمصر و مملكة علوة حتى حملة الملك العادل الذي اكره بني الكنز على اللجوء إلى المقرة ثم الدولة المملوكية التي بدأت في القضاء على دولة مقرة وتبعيتها لمصر وبدا العرق العربي يسود على الجنس النوبي بالمصاهرة أو بالصراع على الملك ثم أخيرا دولة الفونج الإسلامية بالسودان سنه 910 هـ والتي قضت على مملكة علوة آخر الممالك النوبية المسيحية وفرار سكانها إلى دارفور وكردفان وجبال النوبة وبحر الغزال وان الهجرات العربية طغت على السكان الأصليين وهاجر كثير من السكان الأصليين إلى أعماق السودان في العصور الوسطى يذكر بوركهارت ص 167 (النوبة قسمان وادي الكنوز ووادي النوبة ويمتد الأول من أسوان إلي وادي السبوع و يشتمل الثاني على الأصقاع المحصورة بين السبوع والحد الشمالي لدنقلة وسكان القسمين تفصلهم اللغة ولكنهم في عاداتهم وطباعهم متماثلون ويقول رواتهم أن النوبيين الحاليين أصلهم من بدو جزيرة العرب الذين غزوا هذا القطر بعد انتشار الإسلام أما معظم الأهالي المسيحيين الذين رأيت كنائسهم منتشرة حتى سكوت فقد هربوا من وجههم أو قتلوا وقليل منهم اعتنق دين الغزاة ،و ترى اليوم أحفادهم في تافة و سرة شمالي وادي حلفا ) . اي ان القسمين من العرب الذين سكنوا النوبة سواء من يسكن وادي الكنوز او من يسكن وادي النوبة وان تسميتهم بكنوز او نوبة نظرا لسكنة الأرض فقط وليس العرق النوبي الخالص . - من قبائل النوبة الأصلية السلو ويوجد منهم بدارفور بمملكة التنجور القديمة ومنهم جنوب ادفو وقبائل الجريساب (جدهم جريس نائب ابن أخت سيمامون ملك النوبة بالمقرة - شجاع الدين نصر ابن فخرالدين مالك) - وقبائل الهوسا (الهيسا) واغلبهم بتشاد والنيجر ونيجيريا - وقبائل طافية (وكانت لهم قرية غرب أمباركاب القديمة ) والتي هاجرت حتى وصلت النيجر والكونغو ويسمون باسم " صافية بسهول النيجر - وقبائل السكوت بعضهم جنوب الدر ووادي السكوت شمال السودان واغلبهم قبائل السكوتو بالنيجر ونيجيريا - وأيضا قبائل السقوراب بقتة و بلانة واغلبهم بمنطقة إبيي جنوب كردفان قبائل السقوري - وبعض قبائل المريس التي سكنت بجوار الاقصر - وحتى قبائل بني الكنز السابقون على الكنوز الشرقيين الماتوكيين الحاليين " أولاد نجم الدين وشرف الدين ونس اخر امراء الكنوز " والتي هاجرت هذه القبائل الي السودان مثل قبائل" الشايقية والقراريش العباسية " - وقبائل "الفلاتة" ذات الاصول العربية المتنوعة "فهي ليست ذات اصل عرقي واحد فهي خليط كبير من القبائل العربية الفارة من الحرب مع الشمال المصري" من تحديد اصل عرقي واحد لهم كما هو معروف لدي المجتمع السوداني الفبلي والفلاتي الاصلي ذو طباع عربية جيدة واصيلة وقد نسبت بعض النقائص للمناطق التي كانوا يسكنونها بالخرطوم ثم تركوها ومن يسكنها الان ليسوا الفلاتة الأصليين بل هم بعض من الحلب او الغجر ، و الفلاتة حاليا منتشرون بدارفور ودول جنوب غرب افريقيا وقد دخلت الى مملكة المقرة ومملكة علوة والسودان زمن السلطان قلاوون وبعضهم ترك اسوان في الفترة بين 767 هـ و780هـ وهي الفترة التي استولى عليها بني الكنز الحاليين على اسوان ووداي الكنوز جنوب اسوان وهي قبائل بني هلال التي غربت من النوبة وأسوان على أيد الجعافرة وقبائل ربيعة والهبانية والمسرية والرزيقات وجهينة وغيرها . أي أن المنطقة تعرضت لتغير الخريطة العرقية عدة مرات . وهذا التقليد القبلي كان سائدا حتى في الوجه البحري مثل اضطرار قبيلة الهوارة الي الرحيل من البحيرة الى الأعمال الاخميمية بعد ان تغلبت عليها قبيلة زناتة زمن السلطان برقوق سنة 782هـ و كان سائدا في كل بلدان العالم فقد شهدت أوروبا هجرات كبيرة من آسيا إلى أوروبا ومنها الجرمان الآريون(الالمان) والصقالبة والسلاف والترك العثمانين . وكذلك الأسبان الأوروبيين الذين استولوا على الأندلس وهجروا المسلمين والأوروبيين الذين استولوا على أمريكا الشمالية واللاتينية من الهنود الحمر . إسلام و عروبة ووطنية أهل النوبة المصرية والسودانية :- النوبة المصرية قبائل عربية تصاهرت مع السكان النوبيين الأصليين فالنوبيون المصريون ذو أصول عربية عريقة باستثناء عدد من النجوع القليلة الموجودة ببعض القرى والتي تنتمي إلى أصول نوبية كبعض بقايا قبائل السلو و ابوسكونى والجريساب والسقوراب لا يتجاوز عددهم العشرة آلاف ومنهم بقري شمال أسوان من يتحدث العربية الآن ونسوا تماما أصولهم النوبية . لذا فقد احتفظ أبناء النوبة المصرية بالطباع العربية الأصيلة كالشهامة والشجاعة والكرم ومع مصاهرتهم ملوك النوبة القديمة اكتسبوا الصفات النوبية كالصدق والأمانة والطيبة و دماثة الخلق ومن العادات العربية أن قبائل النوبة المصرية لا يزوجون بناتهم لقبائل أخرى وهذا تقليد عربي وليس نوبي إذ أن القبائل النوبية الأصلية عبر التاريخ رضيت بالمصاهرة مع العرب الوافدين طواعية بل وأورثتهم الملك نظرا لنظام الوراثة عند النوبيين قديما بان الذي يرث هو ابن البنت . وهذا طبقا لما ورد تاريخيا . والنوبيين متدينين بطبعهم وقد اعتنقوا الإسلام بتداخل العرب المسلمين بينهم بدون قتال أو إكراه ، بل أنهم كانوا من أهم قبائل أنصار المهدي السوداني والذي حقق بهم نصرا كبيرا على الإنجليز وانه قبل ظهور المهدي السوداني بسنوات سارت إشاعة عن قرب ظهور المهدي فهاجرت أعداد كبيرة من القبائل النوبية الدارفورية والكردفانية صوب الشرق السوداني والى الجزيرة العربية انتظارا لظهور المهدي ونصرته والتي اتحدت مع المهدي السودان وكانت لهم بسالة وعزيمة في الجهاد هزمت الجيش الإنجليزي بالسيوف والرماح والعصي وكانت المدافع والبنادق الآلية تحصد الآلاف منهم ولا يبالون بها . أمثلة على وطنية النوبيين *مقاومة القبائل الكنزية للحملة الفرنسية على أسوان بقيادة الجنرال بليار حينما أرادت العبور إلى بلاد النوبة فتجمع لهم أهالي الشلال وجزر فيلة وقرى دهميت والقرى المجاورة بأسلحتهم البسيطة للتصدى لهم وأصابوا عدد من الفرنسيين فتوقف الفرنسيين عن الزحف ونصبوا مدافعهم تجاه الجزر النوبية ودمروا واحرقوا المنازل فسقطت جزر الشلال فصادر الفرنسيين أربعة آلاف قطعة سلاح ناري(2000بتدقية و2000غدارة ) ونهب الفرنسيين الأغنام ومخازن البلح والمؤن وانتقموا من الأهالي واستشهد عدد كبير من الأهالي في و20 و21 فبرااير سنة 1799م واكتفوا بذلك ولم يتقدموا جنوبا . *مقاومة المهدية للانجليز (محمد المهدي من أحفاد حسين بن عون الله بن نجم الدين ) وهم قبائل عربية وكنزية ونوبية ( دارفورية وكردفانية) و قد الحقوا هزيمة نكراء بالجيش الإنجليزي بقيادة غوردون باشا العميل لانجلترا من قبل الخديوي توفيق أذهلت انجلترا حتى الآن وحزنوا عليه واعتبروه شهيد المسيحية ودقت الكنائس وتوقفت ساعة بيج بن لمقتله . وفي معركة شيكان بقيادة هيكس الذي كان يتبجح على الله ويقول إن جنده قادرون على صد السماء بأسنة الرماح وصد الأرض بأحذية جنده فأباد المهدي حملته بالكامل وقتل هكس شر قتلة . مصادر البحث اسم المؤلف الكتاب د/ عطية القوصي تاريخ دولة الكنوز الإسلامية. البروفيسور عون الشريف قاسم القبائل والأنساب في السودان نعوم شقير تاريخ و جغرافية السودان السير هارولد ماك مايكل تاريخ وأصول العرب في السودان جون لويس بوركهارت رحلات بوركهارت في بلاد النوبة والسودان المقريزي السلوك في معرفة دول الملوك ابن حجر العسقلاني إنباء الغمر بأبناء العمر د/ عبدالله عبدالماجد الغرابة محمد بن عمر التونسي تشحيذ الأذهان بسيرة أهل العرب والسودان د/ مصطفى محمد مسعد الإسلام والنوبة في العصور الوسطى الادفوي الطالع السعيد الجامع لاسماء الفضلاء والرواة بأعلى الصعيد الذهبي العبر في خبر من غبر ابن خلدون تاريخ ابن خلدون " العبر" المقريزي المواعظ والاعتبار بذكر الخطط والآثار المقريزي البيان والإعراب فيما نزل مصر من الأعراب ابن اياس بدائع الزهور فى وقائع الدهور د/ رجب محمد عبدالحليم الإسلام والعروبة في دارفور في العصور الوسطى ب.ل. شتي بلاد النوبة في العصور الوسطي __________________

الثلاثاء، 8 نوفمبر، 2011

تاريخ امارة الشريف الجعفري الامير / نجم الدين امير اسوان

- إمارة بني الكنز الأولى :- اختار بني الكنز أميرا هو أبو المكارم هبه الله زمن الحاكم بأمر الله الفاطمي الذي ساعده في القبض على الثائر الأموي أبو ركوة .
- ثم تغير الوضع وانقلب الولاء إلى عداء زمن الخليفة الفاطمي المستنصر بالله سنة 463 هـ عندما أعلن كنز الدولة محمد استقلاله التام فأرسل إليه الخليفة القائد أمير الجيوش بدر الدين الجمالي عام 491 والذي هزم كنز الدولة وقتل عدد كبير من العرب المتواجدين مع كنز الدولة محمد وخاصة عند معركة إسنا وفر كنز الدولة إلى دنقلة وسلمه ملك النوبة إلي بدر الجمالي وقتل على باب الحديد ثم تم تعيين سعد الدولة سارتكين القواسي ابن أخ كنز الدولة محمد واليا على أسوان بوساطة ملك النوبة والذي اشترك معه في قتال الفرنج بالشام وقتل خلال المعارك في عسقلان عام 493هجرية .
- عام 544 هجرية تم تعيين طلائع بن رزبك واليا على قوص وأسوان والصعيد .
- إمارة بني الكنز الثانية :- عند أسوان والمريس
- 568 دافع كنز الدولة عن أسوان ضد هجوم ملك النوبة وطلب النجدة من صلاح الدين الأيوبي الذي أرسل إليه الشجاع البعلبكي وبعدها اقطع صلاح الدين الأيوبي إمارة بني الكنز إلى أخيه توران شاه إقطاعا حريبا ثم اقطعها إلى أبي الهيجاء السمين احد قواده .
- استطاع كنز الدولة بن المتوج جمع عدد كبير من الناس بإغراء المال وأيضا بسبب حب الناس له فقام بقتل آبي الهيجاء السمين الحاكم الجديد ومن معه عام 570 هـ وذلك أثناء صد صلاح الدين هجوم أسطول الفرنج على الإسكندرية .
- و تحالفت قوات كنز الدولة مع عباس بن شادي وفلول ثورة مؤتمن الخلافة وعمارة اليمني و الجند المصريين والسودانيين ضد صلاح الدين الأيوبي ، وقد أرسل صلاح الدين الأيوبي حملة بقيادة أخيه الملك العادل وقضى عليهم جميعا وبلغ عدد القتلى ثمانين ألفا( يذكر المؤرخ ابو شامة في الروضتين " وأسرعت البلية إلى الطود وبها وقعت في أهلها وباءت بعد عزها بذلها" ) فخربها وانزل السيف في أهلها عند بلدة الطود وهرب كنز الدولة إلى بلاد النوبة (مملكة مقرة) وتصاهر مع ملوكها واكتسبوا لهجتهم واستفادوا من نظام الوراثة عندهم بان يرث ابن البنت .
- في ذلك التوقيت ظهرت فكرة إقامة تحالف صليبي حبشي (يقصد بالحبشة في ذلك الوقت ممالك النوبة المسيحية بالسودان لان ملوك أوروبا كانوا يخلطون اسم النوبة بالحبشة ) وذلك للإطباق على مصر من الشمال والجنوب وظهور مخطط أوروبي حبشي لتحويل مجرى نهر النيل وحرمان المصريين من مياهه ولم يتم هذا المشروع في زمن الأيوبيين .
وكان ملك البرتغال قد منح اليسوعيين (الجازويت)الولاية الروحية على بلاد النوبة والحبشة
- عام 670 هـ قام الملك داوود ملك النوبة بهجوم على أسوان وعلى ثغر عيذاب وصد الظاهر بيبرس هذا الهجوم بحملة عام 671هـ ثم قام بحملة ثانية على بلاد النوبة(بلاد مقرة)عام 673 هـ وكان في الحملة ملك نوبي يدعى شكندة (اسكندر)كان يشكو للظاهر بيبرس أن الملك داوود اغتصب عرشه فأجلسه الظاهر بيبرس على عرش دنقة وهرب داوود إلى مملكة علوة وقد عين الأمير حمد بن محمد ابوالجعافرة أميرا على الصعيد الاعلي بالطود (وكان قد استعان في حملته ببعض العرب منهم الجعافرة أولاد محمد ابوالجعافرة ) وانشأ إمارة كنزية جديدة شمال دولة بني الكنز التي قامت على ارض المريس وكان قد استعان أثناء الحملة بكنز الدولة في ذلك الوقت قمر الدولة أمير قلعة الجبل في الدو ( الدر حاليا ) واستولى على سواكن ببلاد مقرة وهرب الملك داوود من دنقلة إلى مملكة علوة وقبض ملك علوة على الملك داوود وأرسله إلى الظاهر بيبرس عام 675 هـ وسجن الملك داوود وتوفى في سجنه .
- و كان شكندة(اسكندر) قد استعان بالظاهر بيبرس لإعادته لعرش النوبة من داوود ثم مات شكندة وتولى من بعده برك ثم قتل برك علي يد سيمامون والذي استولى على عرش دنقلة والذي تولى عرش النوبة ثلاث مرات متقطعة .
- سنة 678 هـ حملة السلطان قلاوون على بلاد النوبة بقيادة علم الدين سنجر الشهير بالخياط وعز الدين ايدمر السيفي وعز الدين والكوراني والي قوص والذي ولى داوود الثاني ملكا على النوبة ثم عاد سيمامون وتوفى سنة 693 هـ ووتولى عرش النوبة أني ثم بوديما في نفس العام ثم أماي وتوفى أماى سنة 716 هـ وتولى بعده اخوه كرنبس(كيرلس) الذي امتنع عن دفع البقط فأرسل إليه محمد بن قلاوون حملة إزاحته عن العرش .
- وقد طلب كرنبس من محمد بن قلاوون ان يولي ابن أخته المسلم " كنز الدولة شجاع بن نصر الدين فخر الدين مالك " غير انه رفض وولى مكانه عبد الله برسمبو والذي كان قد اسلم وبدأ إسلام أهل النوبة من ذلك التاريخ .
- غير أن أهل النوبة كرهوا برسمبو والذي شجع ذلك كنز الدولة شجاع الدين نصر بن فخر الدين مالك (فخر الدين مالك هو عم نجم الدين عمر (المذكور في الطالع السعيد للادفوي) بن الجمال محمد بن الكمال عمر بن احمد بن يحيي - من كتاب السلوك الجزء الثالث القسم الأول ص 128 --و هو غير نجم الدين بن رضوان بن علي المغربي بن سراج الدين بن عيسى بن محمد أبو الجعافرة المتوفى 800 هـ جد الكنوز الشرقيين "الماتوكيين " ) .
- وقد حرض شجاع الدين نصر النوبيين على قتال برسمبو في معركة سنة717 هـ وقتل برسمبو
- ورفض محمد بن قلاوون الاعتراف بكنز الدولة وأرسل حملة بها خاله أبرام والذي قبض على كنز الدولة وأراد إرساله إلى محمد بن قلاوون ولكنه مات بعدها بأيام وعاد كنز الدولة للملك مرة أخرى بعد وفاة خاله ثم أرسل محمد بن قلاوون خاله الأخر كرنبس وهرب كنز الدولة إلى بلاد علوة وتولى كرنبس عرش النوبة مرة أخرى وما إن عادت الحملة إلى القاهرة حتى عاد كنز الدولة الى حكم النوبة وقرر محمد بن قلاوون الاعتراف به ومن ذلك يتضح أن النوبة حتى ذلك التاريخ كانت تبعيتها لمصر .
يذكر ذلك العمري في التعريف بمصطلح الحديث " إن صاحب دنقلة رعية من رعايا صاحب مصر"
- . لقد كان تاريخ المقرة في تلك الفترة غامضاً تحت حكم المسلمين، إذ كان كنز الدولة أو واحد من أحفاده لا يزال على العرش فى عام 1349 م/ 750هـ .
حيث يذكر العمرى أن النوبة بلد مسيحي يحكمه ملوك مسلمون من بنى كنز.و بحلول عام 1365م - 787هـ تتغيرت الصورة ثانية إذ وصلت إلى مصر إلى السلطان الاشرف شعبان الثاني سفارة من ملك نوبي غير مسيحي تسعى إلى كسب الدعم ضد قبائل عربية معينة كانت قد بدأت تغزو المملكة. تلك القبائل تمثلت فى بنى جعد وبنى عكرمة وبنى كنز. فى فترة زمنيَّة سبقت عام 1365م/ 767 هـ حيث كان هناك انقلاب آخر من الانقلابات المتكررة فى قصر المقرة بدنقلة ، خلع فيه الملك وقتل على يد إبن أخته، .
صراع بني الكنز وبني الجعد الأنصار عند دنقلة وجزيرة صاي والدر :-
ذكر المقريزي في كتابه السلوك في معرفة دول الملوك سنة 767هـ : ((ثم قدم ركن الدين كرنبس من أمراء النوبة، والحاج ياقوت ترجمان النوبة، وأرغون مملوك فارس الدين، برسالة متملك دمقلة، بأن ابن أخته خرج عن طاعته، واستنجد ببني جعد من العرب، وقصدوا دمقلة فاقتتلا قتالاً كثيراً، قتل فيه الملك وانهزم أصحابه. ثم أقاموا عوضه في المملكة أخاه، وامتنعوا بقلعة الدو فيما بين دمقلة وأسوان. فأخذ ابن أخت المقتول دمقلة، وجلس على سرير المملكة، وعمل وليمة، جمع فيها أمراء بني جعد وكبارهم، وقد أعد لهم جماعة من ثقاته، ليفتكوا بهم، وأمر فأخليت الدور التي حول دار مضيفهم، وملأها حطباً. فلما أكلوا وشربوا، خرجت جماعة بأسلحتهم، وقاموا، على باب الدار، وأضرم آخرون النار في الحطب، فلما اشتعلت، بادر العربان بالخروج من الدار، فأوقع القوم بهم، وقتلوا منهم تسعة عشر أمير في عدة من أكابرهم. ثم ركب إلى عسكرهم، فقتل منهم مقتلة كبيرة، وانهزم باقيهم، فأخذ جميع ما كان معهم واستخرج ذخائر دمقلة وأموالها، وأخلاها من أهلها. ومضى إلى قلعة الدو، وسألا أن ينجدهما السلطان، على العرب، حتى يستردوا ملكهم ، والتزم بحمل مال في كل سنة إلى مصر. فرسم بسفر الأمير أقتمر عبد الغني، حاجب الحجاب، ومعه، الأمير ألجاي أحد أمراء الألوف وعشرة أمراء عشرات، وثمانية أمراء طبلخاناه منهم أمير خليل بن قوصون، وأسندمر حرفوش الحاجب، ومنكوتمر الجاشنكير، ودقماق بن طغنجى، ويَكتمر شاد القصر، وأمير موسى بن قرمان، وأمير محمد بن سرطقطاى، في عدة من المماليك السلطانية، وأخذوا في تجهيزهم من سادس عشر شهر ربيع الأول. وساروا في رابع عشرينه، وهم نحو الثلاثة آلاف فارس، فأقاموا بمدينة قوص ستة أيام، واستدعوا أمراء أولاد الكنز من ثغر أسوان ورغبوهم في الطاعة، وخوفوهم عاقبة المعصية، وأمنوهم. ثم ساروا من قوص، فأتتهم أمراء الكنوز طائعين عند عقبة ادفو، فخلع عليهم الأمير أَقتمر عبد الغني وبالغ في إكرامهم. ومضى بهم أسوان، فخيم بظاهره من البر الغربي، أربعة عشر يوماً، نقل ما كان مع العسكر في المراكب من الأسلحة وغيرها على البر، حتى قطعت الجنادل إلى قرية بلاق فأكمل نقل الأسلحة، والغلال، وغير ذلك، وطلعت المراكب من الجنادل، وأصلح ما فسد منها في طلوعها من الجنادل، وصارت من وراء الجنادل، وشحنت بالأسلحة والغلال، وبقية الأزواد، والأمتعة، ومرت في النيل. وسارت العساكر، تريد النوبة، على محازاتها في البر، يوماً واحداً، وإذا برسل متملك النوبة قد لاقتهم، وأخبروهم بأن العرب قد نازلوا الملك، وحصره بقلعة الدو فبادر الأمير أقتمر عبد الغني لانتقاء العسكر، وسار في طائفة منهم تجريدة، وترك البقية مع الأثقال. وجد في سيره، حتى نزل بقلعة أبريم، وبات بها ليلته، وقد اجتمع بملك النوبة، وعرب العكارمة، وبقية أولاد الكنز، ووافاه بقية العسكر. فدبر مع ملك النوبة على أولاد الكنز، وأمراء العكارمة، وأمسكهم جميعاً. وركب متملك النوبة في الحال، ومعه طائفة من المماليك. ومضى في البر الشرقي إلى جزيرة ميكائيل، حيث إقامة العكارمة. وسار الأمير خليل بن قوصون في الجانب الغربي، ومعه طائفة، فأحاطوا جميعاً بجزيرة ميكائيل عند طلوع الشمس، وأسروا من بها من العكارمة، وقتلوا منهم عدة بالنشاب والنفط. وفر جماعة ونجا بعضهم، وتعلق بالجبال وغرق أكثرهم. وساق بن قوصون النساء والأولاد، والأسرى والغنائم، إلى عند الأمير أَقتمر، ففرق عدة من السبي في الأمراء، وأطلق عدة، وعين طائفة للسلطان. ووقع الاتفاق على أن يكون كرسي ملك النوبة بقلعة الدو، لخراب دمقلة، كما مر ذكره، ولأنه يخاف من عرب بني جعد أيضاً إن نزل الملك بدمقلة أن يأخذوه فكتب الأمير أقتمر عبد الغني محضراً برضاء ملك النوبة بإقامته بقلعة الدو، واستغنائه عن النجدة، وأنه أذن للعسكر في العود إلى مصر. ثم ألبسه التشريف السلطاني، وأجلسه على سرير الملك بقلعة الدو، وأقام ابن أخته بقلعة أبريم. فلما تم ذلك جهز ملك النوبة هدية للسلطان، وهدية للأمير يَلْبُغا الأتابك، ما بين خيل، وهجن، ورقيق، وتحف. وعاد العسكر ومعهم أمراء الكنز، وأمراء العكارمة في الحديد. فأقاموا بأسوان سبعة أيام، ونودى فيها بالأمان والإنصاف من أولاد الكنز. فرفعت عليهم عدة مرافعات، فقبض على عدة من عبيدهم ووسطوا. ورحل العسكر من أسوان، ومروا إلى القاهرة، فقدموا في ثاني شهر رجب، ومعهم الأسرى، فعرضوا على السلطان، وقيدوا إلى السجن، وخلع على الأمير عبد الغني، وقبلت الهدية)) - وعادت الحملة ومعها أسرى بني الكنز وبني جعد وأودعوهم السجن عند بلوغهم أسوان، فتولى واليها الأمير حسام الدين المشهور (بالدم الأسود )، قتلهم جميعا بعد تعريضهم للتعذيب عن طريق تسمير أجسادهم فوق ألواح خشبية والتشهير بهم ، ثم بعث برؤوسهم إلي القاهرة لتعلق علي أبوابها.) ا.هـ النص كاملا
كانت نتائج هذه الحملة قاسية علي بني الكنز وبني جعد ، فعزموا علي الثأر لقتلاهم ، وساروا في قوة كبيرة في نفس العام إلى أسوان، واشتبكوا مع القوات المملوكية وهزموها، ثم غاروا علي المدينة وقتلوا واليها حسام الدين وانزلوا بسكانها التخريب والقتل .

[إمارة الجعافرة الكنزية عند أسوان والطود والمريس ودنقلة
- أثناء حملة الظاهر بيبرس على النوبة استدعى معه عدد من القبائل العربية ومنها أولاد الجعافرة بالبحيرة .
- انتقل أولاد محمد أبو الجعافرة ( الأمير حمد 2- حماد 3- احمد 4- عيسى 5- كمال الدين 6- كميل الدين 7- عمار 8- جهينة ) مع الظاهر بيبرس في حملته على الصعيد باستثناء عيسي الذي ظل في القاهرة يملك حوش عيسى بالقاهرة بجوار منطقة الحسين وحوش عيسى في محافظة البحيرة وتذكر مصادر الأنساب وفاته بتونس ومن أبنائه بالبحيرة وتونس ثم في تاريخ لاحق في منتصف القرن الثامن الهجري الذي يليه حضر احد أحفاده حيث مرور قوافل الحجاج من المغرب إلى الأراضي المقدسة بالحجاز عبر أسوان وهو علي المغربي الملقب بتمام وابنه رضوان الملقب يتميم الدار (تميم تصغير تمام ، والدار هي دار الجعافرة حيث تمت قبيلة الجعافرة بأحد أحفاد عيسى بن محمد أبو الجعافرة الأخ الذي لم يحضر إلى الصعيد ( وتلك التسمية جاءت من قصة أن العباس رضي الله عنه كان له تسع أولاد فولد له العاشر فسماه تمام وكان ينشد ويقول تموا بتمام فصاروا عشرة يارب فاجعلهم كراما بررة واجعل لهم ذكرا واتهم الثمرة ) أما لقب الأنصاري (وفي رواية تمام حبيب الأنصار) فيبدوا أن للأمير رضوان بن علي بن سراج الدين بن عيسى بن محمد ابو الجعافرة موقف في صف الأنصار في الصراع مع بني الكنز (الكنز الأوائل غير قبيلة الجعافرة الذين يسكنون الصعيد الأعلى والمريس حيث لفظ كنز يطلق كل العرب الساكنين بالصعيد والنوبة كانوا يلقبون ببني الكنز) .
- أولاد رضوان بن على المغربي بن سراج الدين بن عيسى بن محمد ابوالجعافرة :- والذي امتدت إمارتهم من الصعيد الأعلى وأسوان إلى بلاد النوبة والسودان ، وهم شرف الدين ونجم الدين (لهم تكية باسمهم مازالت موجودة كأثر بحوش عيسى بشارع الأزهر باسم منشاة شرف الدين وأخيه )
- اولا:- الأمير نجم الدين والذي ظل من زعماء بني الكنز أميرا على أسوان حتى وفاته سنة 800 هجرية وأولاده 1- نصرالدين 2- مبارك 3- عون الله 4- غلام الله غالي 5- حسين 6- مالك 7- عبدالله الملقب بالغربي 8- شادالدين .
- ثانيا :- الأمير شرف الدين والذي كان أميرا على دنقلة وانتقلت الأمارة إلى أولاده والذين تصارعوا على الإمارة ثم استولى عليها ابن عمهم الأمير نصر الدين وحولها من مجرد إمارة الى مملكة وأصبح ملك النوبة وأسوان وخاطب السلطان برقوق برسائل بهذا الشأن واقره السلطان برقوق على ذلك (رسائل ملوكية من كتاب صبح الأعشى في صناعة الإنشا ) ثم انقلب عليه أبناء عمه شرف الدين مرة أخرى وحضر إلي القاهر سنة 803هـ وأقام سنوات بالجيزة وله شواهد هناك (تنسب إليه منطقة نصر الدين بالهرم ) وملك من الأراضي بنواحي الجيزة هو وأولاده نصرالله ومسلم (تنسب إليه زاوية مسلم ) وعامر (تنسب إليه مدينة عامر ) وعمران ( تنسب إليه العمرانية ) واستعان بالسلطان برقوق في رد ملكه إليه فارسل فرج ابن برقوق مع ابنه نصر الله حملة أعادته إلي ملكه في دنقلة ثم في وقت لاحق انتقل الملك إلى أحفاد إدريس الأكبر بن محمد ونس ومنهم الملك طنبل وأسرته ملوك اركو .
- ومن ذلك التاريخ رفع المماليك أيديهم عن المقرة وتركوها تواجه مصيرها مع بنى الكنز الذين قاموا بدور رئيسي فى إضعاف وإسقاط المقرة بما لا رجعة.
- وظل الوضع على ذلك الى ان قامت مملكة الفونج العربية الإسلامية بالسودان (ببلاد مقرة وعلوة) سنة 910هـ الفونج اتحدت مع العرب وبني الكنز بالمقرة ضد مملكة علوة واستولت على العلوة المسيحية بقيادة عبد الله جماع مع الفونج وهاجموا علوة وكان أول هجوم لهم من بوابة علوة من اربجي حيث تعد اربجي الميناء الرئيسي لعلوة علي النيل الأزرق كما هي حامية رئيسة لعلوة علي النيل الازرق وبعد معركة أربجي 1504 وانتصار الفونج دخلوا سوبا وخربوها خراباً مشهوراً حتى ُيطلق المثل "خراب سوبا".و بانتصار الفونج وحلفائهم العرب في 1504 م بدأت أول سلطنة عربية إسلامية في السودان وكان سلطانها هو قائد الفونج في معاركهم "عمارة دونقس"وكان قائد العرب "عبد الله جماع"وزيراً له، وتم الاتفاق أن يكون السلاطين من الفونج والوزراء من العرب. دخل الدين الإسلامي إلى السودان في الشمال والشرق والغرب والوسط والقليل من المناطق الجنوبية، وانتشرت مع الإسلام اللغة العربية التي بدأت تسود البلاد وتختلط بالسودانيين حتى تكونت اللهجة السودانية الحديثة سلطنة الفونج كانت من عام 1504 – 1821م وهم من بلاد الحبشة وبلاد برنو وقائدهم من أصل عربي يعود إلي بني أمية كما يذكر النسابة السودانيين .
- وقد نجحت في الاستيلاء على المقرة من بني الكنز وتوحيد القبائل العربية والاستيلاء على علوة بأعالي السوادان حاليا وفرار القبائل النوبية إلى دارفور و كردفان وجبال النوبة وبحر الغزال وقد امتزجت بالنوبيين في هذه المناطق أيضا قبائل عربية أخرى مثل البقارة والمسيرية والرزيقات .
وظلت منطقة النوبة المصرية والمحس تحت حكم قبيلة الغربية خلال القرن التاسع الهجري وأوائل القرن العاشر الهجري إلي أن استعانوا بالسلطان سليم الأول ضد ملوك الدناقلة والذي استولت حامية الغز الكشاف (جنود الترك العثمانيين) على منطقة أسوان والنوبة المصرية والمحس
وظل ذلك حتى سيطرة همام الهواري فترة قصيرة ثم إبراهيم بيك ومراد بيك فترة والذين خربا ونهبا بلاد النوبة أثناء زحفهما وهربهما من محمد علي ثم حكم محمد على الذي ضم السودان إلى مصر بعد ذلك من أعالي ومنابع النيل ( السودان الحالي ).
الحكمة من قراءة تاريخ الجنوب
فهم ومعرفة التاريخ يوضح الحاضر لأنه امتداد للتاريخ و تنبؤ بالمستقبل ،
ولان هناك سنن تاريخية تتكرر دائما ولا تتغير
اولا:- ثورات الجنوب وحركات الانفصال تسبق أو تتزامن مع غزو عدو خارجي شمالي
مثل الحملات الشمالية على مصر من الحيثيين أو الآشوريين أو الفرس في العصر الفرعوني .
وثورة بني الكنز على بدر الجمالي أثناء حروبه ضد الصليبيين بالشام .
وهجوم ملك النوبة على الجنوب زمن صلاح الدين الأيوبي ثم تحالف بني الكنز مع فلول الثورات ( مؤتمن الخلافة وعمارة اليمني وعباس بن شادي ) ضد صلاح الدين أثناء صده هجوم أسطول الفرنج على الإسكندرية وحروبه ضد الصليبيين .
و هجوم الملك داوود ملك النوبة المسيحية بالمقرة على مصر بتحريض من الصليبيين أثناء حروبهم مع الظاهر بيبرس .
حتى محاولة همام الهواري والتي سبقت الحملة الفرنسية بسنوات .
والحركة المهدية التي تزامنت مع الاحتلال الإنجليزي لمصر وقد هزمت الاحتلال الإنجليزي ثم سرعان ما وقعت السودان تحت الاحتلال الإنجليزي بعدها بسنوات عديدة بعد وفاة محمد المهدي مؤسس الحركة بالطاعون .
ولذلك نجد أن حركات الانفصال والاضطرابات في الجنوب والنوبة المصرية والسودانية في التاريخ تكون بتحريض من الصليبيين أو يستغل الصليبيين اضطرابات وضعف الدولة في الإغارة على مصر وخاصة في العصر الإسلامي .
ثانيا:- النوبة وصعيد مصر فشلت كل محاولات الانفصال عن الشمال او الثورة عليه
وكانت نتائجها سيئة على الجنوب من إراقة الدماء والخراب وذلك منذ العصر الفرعوني إلى الروماني إلى الإسلامي من الفاطميين والأيوبيين والمماليك والعثمانيين .
من ثورة الملكة أماني ريناس ضد الرومان وانتهت بهزيمة قرب الدكة حاليا
وثورة بني الكنز على بدر الجمالي وهزيمة بني الكنز عند إسنا .
تحالف بني الكنز مع فلول الثورات ( مؤتمن الخلافة وعمارة اليمني وعباس بن شادي ) ضد صلاح الدين وهزيمتهم عند الطود ومقتل ثمانين ألفا .
حتى محاولة همام الهواري والذي هزم أمام جيوش علي بيك الكبير بقيادة محمد ابو الدهب .
وقد نجحت حركات التوحيد بين القطرين كالتي قام بها الملك مينا في الدولة القديمة والتي قام بها الملك بيعنخي ملك النوبة .
ثالثا:- النوبة المصرية مأوى الثائرين الفارين من الشمال :
من الثائر الأموي أبو ركوة ضد الدولة الفاطمية إلى فلول ثورات مؤتمن الخلافة وعمارة اليمني وعباس بن شادي والجند المصريين والسودانيين الذين اتحدوا مع بني الكنز ضد صلاح الدن الأيوبي وهزيمتهم على يد الملك العادل إلى محاولة همام الهواري والذي يرجح انه هرب إلى النوبة الكنزية بعد هزيمته و قد انشأ نجع بئر همام " هميم ميتر"جنوب قرشة القديمة
وإبراهيم بيك ومراد بيك الذين خربا ونهبا النوبة المصرية أثناء زحفهما جنوبا وهربهما من جيوش محمد علي بقيادة ابنه إبراهيم بعد أن فرا من مذبحة القلعة التي أقامها محمد علي للمماليك

الأحد، 15 مايو، 2011

من ذرية السيد الشريف الجعفري الرضوي الحسيني / محمد ابو الجعافره

ذرية السيد الشريف عيسى بن محمد ابوجعافره الجعفري الحسيني
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي جعل الجنه دار المتقين وجعل النار مثوى الكافرين وأسكن
الايمان في قلوب العارفين ونور الحكمه في صدور المؤمنين وأشغل بالصبر
المعتبرين . الجم بالخشيه افواه المحبين . امرض بالشوق اكباد المشتاقين
وجعل الطاعه للمتقين وقضى بالفناء على جميع المخلوقين وجعل الليل ربيع
المجتهدين احمده حمدا يفوق حمد الحامدين واشهد ان لاالله الا الله وحده
لاشريك له الملك الحق المبين وأشهد ان لاالله الا الله واشهد ان سيدنا
محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام خاتم المرسلين صلى الله عليه وعلى أله
وسلم اجمعين صلاة وسلاما دائمين متلازمين الى يوم الدين .... أما بعد
سنبدأ من اليوم ان شاء الله كتابة سلسلة مشجرات وذرية الشريف الجعفري
الحسيني السيد عيسى بن السيد محمد ابو جعافره بن السيد الامير يوسف
المغربي المولود سنة 610 هـ واعقابه بصعيد مصر والبحيره وتونس واخوانه
سبعه هم السيد كميل الدين 588 هـ والسيد كمال الدين 593هـ والسيد حماد
605هـ والسيد احمد 599هـ والسيد جهينه 617هـ والسيد حمد 628هـ والسيد
عمار634هـ والآن نبدأ نشر ذرية السيد عيسى ابن محمد ابو جعافره وهم كالاتي :

اعقب السيد عيسى اربعة رجال وهم :

1 - السيد حماد وله اعقاب منتشرين بحوش عيسى البحيره وصعيد مصر .

2 - السيد محمد وله اعقاب يالقيروان في تونس .

3 - السيد اسماعيل وله اعقاب في دار السلام سوهاج اولاد طوق سابقا وهم (
السيد ابراهيم والسيد عبد الجليل والسيد عبد الجليل عقب السيد عمر والسيد
عمر عقب حمد والسيد حمد عقب عمار وعمار عقب ابراهيم وابراهيم عقب محمد
ومحمد عقب يوسف ويوسف عقب كمال الدين وكمال الدين عقب محمد ومحمد عقب احمد
بلبوش واحمد بلبوش عقب احمد ابو حجر( ومن ذريته السلطان سعد له ضريح
بالقوصه )

4 - السيد سراج الدين اعقب ببلاد النوبه محافظة اسوان السيد علي والسيد
علي
اعقب رضوان ورضوان اعقب السيد شرف الدين ونصر الدين وعمران وحسين وبشير
وعثمان وجميله و الآمير نجم الدين كان يحكم من نجع حمادي حتى مدينة دنقله
العجوز بالسودان وحكم من بعده ابنه الامير عون الله الذي توفى ودفن بجزيرة
درموسه بدنقله العجوز ومات الامير نجد الدين ودفن في باب النصر بالقاهره
وله طريق باسمه هناك حتى الان و نسيه الشريف هو السيد الشريف الامير نجم
الدين بن رضوان بن علي بن سراج الدين بن السيد عيسى بن محمد ابو الجعافره
بن الامير يوسف المغربي بن ابراهيم بن عبد المحسن بن حسين الفاسي بن محمد
بن موسى بن يحيى بن عيسى بن علي التقي بن الامام محمد المهدي بن الامام حسن
العسكري بن الامام علي الهادي بن الامام محمد الجواد بن الامام علي الرضا
بن الامام موسى الكاظم بن الامام جعفر الصادق بن الامام محمد الباقر بن
الامام علي زين العابدين بن الامام الحسين بن الامام علي بن ابي طالب
والسيده فاطمه الزهراء بنت سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم. انجب
الامير نجم الدين عشرة اولاد وذلك ليس على سبيل الحصر لان له ذريه في قنا
ونجع حمادي ومنهم النجميه واولاده العشره هم :
1 - الامير عون الله
2-
الامير مبارك مدفون بقصر الصياد بنجع حمادي وله مقام وضريح ومسجد ويقام له
احتفال كل عام في عيد الاضحي ويقوم عليه اولاد اخيه النجميه .
3 - حسين وهو جد دبود .
4
- مالك وهو جد قورته والدكه ( منهم السيد المشير محمد حسين طنطاوي وزير
الدفاع الحالي والحاكم العسكري وهو من عائلة زرار وتسكن قرية ابو سمبل )
5 - شائد الدين اوشاش الدين وهو جد المحرقه .
6 - نصر الدين وهو جد السياله والعلاقي .
7 - جمال الدين وهو جد ميدون ( مدينه تقع بين بني سويف والمنيا ) .
8 - عبد الله التونكي ( الملقب بغربي ) ببلاد توماس وعافيه ومنهم في بنبان بحري وقبلي والمنصوريه ودراو
9 - مسلم ولايعرف احفاده اين هم الان .
10
- غالي وهو جد الحربياب بجزيرة الحربياب ومنهم بالسودان ومنهم القائد
العظيم محمد صالح حرب قائد حركة الجيش في مصر والسودان قبل الثوره .
اما الامير عون الله بن الامير نجم الدين فأعقب :

( حسين جد العائله المهديه بالسودان ومنهم الصادق المهدي رئيس الوزراء
السوداني
السابق ورئيس حزب الامه وجده قائد الثوره المهديه ومفجر الدعوه السيد محمد
احمد المهدي وجدهم حاج شريف ابو العشره وجد الميه ومنهم أل شرفي وأل ساتي
) ( خليفه وله
اعقاب في امبركاب )

( عبدالله واعقابه محمد المكنى حقين وجابر ويزيد ومكين وعلي وحمد وراهب
وبدر الدين وملك الدار وزريق ) اما السيد حمد بن السيد عبدالله بن السيد
عون الله فاعقب خطاب جد الخطاباب بكشتمنه واعقب خطاب حسين واعقب حسين
رمضان واعقب رمضان خضر واعقب خضر محمد جابر جد الجابراب في بنبان بحري
ودراو والقاهره والاسكندريه والسودان واعقب محمد جابر اربعة اولاد وهم :

1- عثمان واعقب حسين واحمد ومحمد ومحمود وصالح وسيد وحامد

( وذرية حسين عثمان هي احمد واحمد عقب عثمان وعبداله وجابر ونجم الدين
ومحمود . عثمان عقب صلاح وجابر عقب حسين ومحمد وحسن واحمد ونجم الدين عقب
محمد ومحمود وعبدالله توفيا ولم يعقبا.

( وذرية حسين عثمان هي محمد وعقب حسن وحسن عقب محمد .

( وذرية احمد عثمان هي عقب محمد ومحمد عقب عبد الهادي وعبد الهادي عقب محمد واحمد ) .

وذرية
محمد عثمان هي( عبد الهادي مقيم بالسودان وعقب سبعة اولاد وهم محمد واحمد
وحسن وحسين ومحمود ومصطفى وعلي )( وعبد الحميد وعقب اشرف وجمال وسعودي
ومحمد ) وعثمان وعقب ياسر) .

( وذرية صالح عثمان هي احمد وعقب صالح وسيد ورشوان وعقب صالح ومحمود وعقب محمد ) .

(وذرية سيد عثمان هي محمد وعقب بنت وابراهيم وعقب وائل وعبدالله عقب بنتان واحمد وعقب شريف وعبد الرحمن )

اما محمود وحامد ابناء عثمان محمد جابر فلم يعقبا وتوفيا ) .

2 - ابراهيم المكنى بالديب واعقب حسين ومحمد وحسن .

( وذرية حسين ابراهيم الديب هي ابراهيم واحمد ) .

( وذرية محمد ابراهيم الديب هي ابو السعود وعقب بنتان ) .

( وذرية حسن الديب هي (عبد الهادي وعقب( محمد الشهير بأشرف الديب وعقب هادي والحسن ) واحمد )(ومحمود وعقب بنت) .

3 - محمود واعقب محمد وحسن وعلي وعثمان .

( وذرية محمد محمود بنت ) ( وذرية حسن محمود مصطفى ومحمد وعز الدين
(ومصطفى عقب (محمد ومحمد عقب هشام وعبد الرحمن) - وعقب (احمد واحمد عقب
هشام ومحمود )-(و محمود توفي ولم يعقب ) وعقب( محمد ومحمد عقب سيد وحسني )
وعقب ( عز الدين وعز الدين عقب حسن ومحمد وسيد ( محمد عقب عمر )( وسيد
عقب ولد ) ( وذرية عثمان محمود اعقب بنت ) ( وذرية علي محمود توفي ولم
يعقب )
4 - منصور وعقب عبد الباسط ومحمد يس

هذا فرع من ذرية الشريف عيسى بن محمد ابو جعافر وان شاء سنواصل نشر باقي
الآفرع متمنيا من الله ان اكون وفقت في جمعها وذلك بالتنسيق مع العم
الشريف عبد الفتاح محمود الطيب الجعفري الحسيني رئيس الجنه الفرغيه لنقابة
الساده الاشراف عن مركز نصر النوبه والله الموفق

الأربعاء، 22 ديسمبر، 2010

طريقة استخراج شهادة النسب الشريف من نقابة الساده الاشراف

1- صورة البطاقة الشخصية أو العائلية لكل من الأفراد المطلوب اثبات نسبهم .



2- أصل الصك أو قرار النسب او الشهادة التى تؤكد نسب مقدم الطلب او أسرته .

3- شهادات الميلاد أو الوفاة أو اعلام الوراثة أو عقود البيع المسجلة أو عقود الشراء المسجلة أو شهادات اشهار الزواج أو اشهار الطلاق التى تصل نسب الأحياء المتقدمين بطلب اثبات النسب بآخر أب أو جد مسجل بالصك أو المشجر أو الشهادة الأصلية التى تفيد صحة النسب لمقدم الطلب أو أحد أفراد أسرته .


4- شهادة من النقابة الفرعية بالمحافظة التابع لها موطن الأسرة الأصلى تؤكد تواتر النسب وصحته وأن تحريات النقابة تؤكد ذلك .

5- شهادة من شهود ثقاة عدول تفيد انتماء مقدم الطلب للفرع الشريف المطلوب الأنتساب اليه وأن الشهادة تفيد أن نسب مقدم الطلب معلوم ومشهور ومتواتر من قديم الزمن ومعلوم للخاصه والعامه .

6- صورة قرار النسب أو بطاقة النسب أو شهادة النسب الصادرة عن نقابة السادة الأشراف لأى من أفراد الأسرة مع إيضاح صلة القرابة بصاحب الصك وتقديم المستندات المؤيدة لذلك

7- شهادة إدارية معتمدة من العمدة ومشايخ الناحية ومأمور المركز أو القسم التابع له الطالب فى حالة عدم وجود شهادات وفاة أو ميلاد أو اعلام وراثة لأحد سلسلة النسب لا تعفى هذه الشهادة من شهادة النقابة الفرعية بالمحافظة .

يمكن اثبات النسب عن طريق المراجع المتخصصة فى مصر و التى تفيد صحة نسب الجد الأعلى إذا توافرت لدى الطالب, على أن يقدم المرجع الأصلى أو صورة ضوئية منه معتمدة من دار الوثائق أو هيئة الكتاب , وللنقابة الأخذ بها أو الالتفات عنها دون أدنى مسئولية .

8- صور شهادات ميلاد الأبناء أو صورة صفحات البطاقة العائلية .

9- إذا كان نسب مقدم الطلب نسب بطون عن طريق الأم أو الجدة فإنه يلزم تقديم المستندات المؤيدة لذلك مع شهادات الميلاد التى يظهر فيها اسم الأم أو الجدة التى ينتسب اليها الطالب

10- صورة فوتوغرافية لكل فرد من أفراد الأسرة المطلوب استخراج بطاقة نسب له ( كارنيه ) بشرط أن يكون حاملأ لبطاقة اثبات شخصية .

ملاحظة:

1- البطاقات المستخرجة بطاقات شرفية لا ترتب حقوقأ مدنية فى ميراث أو وقف ولا تحل محل اعلام الوراثة ولا يجوز تداولها أمام الجهات القضائية محل المستندات المشار اليها .

2- بطاقات وشهادات النسب أو بطاقات العضوية لا تسلم إلا لصاحبها أو لمندوب المحافظة المعتمد أو بإقرار يعتمد من النقابة الفرعية أو الرئيسية يقر فيه صاحب الشهادة أو البطاقة بموافقته على تسليمها لحامل الإقرار .

على طالب النسب توقيع التعهد المرفق بسداد الاشتراك السنوى للنقابة فى مواعيده وتجديد بطاقة العضوية ( الكارنيه ) سنويا

الاثنين، 20 ديسمبر، 2010

نسب السيد محمد زوير الملقب برشيد اسنا(النمسا) من ذرية السيد اسماعيل بن عيسى بن محمد ابو جعافره

نسب السيد محمد زوير الملقب برشيد اسنا(النمسا)صعيد مصر- حسينيون
من كتاب بحر الانساب العالمي
قسم التسجيل والتواصي
رقم عام 1543
رقم خاص 9812ح
لصاحب السماحه السيد حسين محمد الرفاعي من كبار علماء الازهر الشريف ورئيس رابطه الاشراف الكبري العالميه
========
ومن الاشراف المعاصرين الحسيب النسيب السيد محمد زوير الملقب برشيد من اسنا(النمسا) امام زاويه النجيلي بالسبتيه بمصر وخليفه السادات الاحمديه الدندراويه وهو ابن السيد اسماعيل بن السيد عطيه بن السيد زوير بن السيد جمعه بن السيد عبد الجواد بن السيد غلاب بن السيد محمد الملقب باسرابيل بن السيد احمد بن السيد سالم بن السيد فارس بن السيد هزل بن السيد عوض بن السيد عبد الجليل بن السيد نصر الدين بن السيد سراج الدين بن السيد ابي بكر بن السيد ابراهيم بن السيد عبد الجليل بن السيد ابراهيم بن السيد اسماعيل بن السيد عيسي بن السيد محمد ابو جعافر بن السيد يوسف بن السيد ابراهيم بن السيد عبد المحسن بن السيد حسين بن السيد محمد بن السيد موسي السيد يحي بن السيد عيسي بن السيد علي التقي بن السيد محمد المهدي بن السيد حسن الخالص العسكري بن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسي الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين سبط بنت رسول الله صلي الله عليه وسلم فاطمه الزهراءرضي الله عنها وقد قدم لنا صكا مكتوبا فيه نسبه وقد نسخت هذه النسبه من النسبه
الاصليه المسجله بتاريخ سنه 1931 ميلاديه وقد صدق علي هذا النسب نقيب اشراف مركز اسنا مديريه قنا بلده الحمادات محمد عبد الواحد يونس بعد ان اعتمد الشهود الموقعين علي صحه النسب وهم الساده عبد الرحمن بن عبد الله ومحمد بن عبد الله بن اسماعيل بمصر ومحمد الصاوي بن اسماعيل ومحمود داود وعبد الدايم بن مدني ومحمد منصور وحسين بن محمد بن اسماعيل واحمد محمد حسنين وزكي امين وقد وقعوا باختامهم علي صحه هذا النسب وهم من اسنا( النمسا) وقد اعقب صاحب الترجمه اولاده عبد الرسول وعبد الحميد وابو الفضل الملقب ببصطاوي

الاثنين، 13 ديسمبر، 2010

البلابيش ذرية السيد اسماعيل بن السيد عيسى بن السيد محمد ابو جعافره

ذرية السيد اسماعيل بن السيد عيسى بن السيد محمد ابو جعافره :
البلابيش قبيلة موحدة لها خصوصية وتميز جعلها من احد اكبر القبائل العربية التي حافظت علي نقاء العرق العربي حيث انها تتميز بالاتي

الموقع
.... تعيش قبيلة البلابيش بشرق النيل بين محافظتي قنا وسوهاج وبالتحديد في المنطقة بين مركز دار السلام ودشنا

وهم في دشنا اكثر ابناء القبيلة
حيث يعيشون في قري فاو قبلي ... فاو غرب ... فاو بحري ... عزبة الالفي ... الصبريات..
الياسنية... نجع الجرف... نجع ام ثورين
...
اما في سوهاج فهم قفقط في مركز دار السلام .... اولاد طوق ...سابقا
وهم في قري ... البلابيش ... والبلابيش بحري ... والبلابيش قبلي ... والبلابيش المستجدة ... ولمبير

العادات الاجتماعية..
1_ قبيلة البلابيش لا تزوج بناتها مطلقا من غير ابناء القبيلة
2- لا يتزوج ابناها من غير بنات القبيلة (( الا في حالات نادرة جدا تكاد تعد علي اصابع اليد)))
3- يلتزم البلابيش ببعض العادات المتتشددة والتي تتفاوت من قرية لقرية او من عائلة لعائلة اخري ومنها

1- عدم تعليم اناث القبيلة في المراحل الاتية الثانوية . الجامعية
2- عدم خروج الاناث من البيت للعمل وخلافه
3-.. وفي بعض الاحيان عادات مزمومة .... كعدم توريث الاناس من اراضي القبيلة ولكن فقط يتم ارضائها بقليل من االمال عوضا عن ارثها في اراضي القبيلة
وفي احيان اخري لا تعطي تعويض
....
اقتصاديا

البلابيش من اغني القبائل العربية في مصر حيث انها تستولي علي مساحة كبيرة من الارضي الزراعية علي ضفاف النيل
مما جعلها قبيلة زراعية كبيرة
وتعد من اكبر ان لم تكن اكبر قبيلة عربية تملك اراض زراعية في مصر

سياسيا

البلابيش قبيلة مرتبطة ببعضها سياسيا لدرجة كبيرة
قد نطلق عليها السزاجة السياسية
حيث ان المقام الاول يعود الي اعطاء حق الترشيح والمساعدة علي انجاح عضو القبيلة

تحظي قبيلة البلابيش بعضوية دائمة في مجلس الشعب
وان اختلف الاعضاء كل حسب زمانه ومكانه
..........
ومن رموز قبيلة البلابيش
الراحل مختار عثمان ابو بكر ........ عضو مجلس الشعب لما يقرب من اربعين عاما
ومن بعده ابنه احمد مختار
وابراهيم شوقي عبد المقصود السمان ابو بكر
مؤسس حلف هوارة في العصر الحديث وصاحب الشعبية الكبيرة
وهناك ايضا الوزير الراحل محمد عبد الحميد رضوان
وزير شرف الجمهورية الراحل في عصر السادات

وفيها الكاتب الروائي المستشار / محمد صفاء عامر
والمستشار عمر احمد فهمي الهواري رئيس محكمة النقض و/رئيس لجنة تاديب القضاة
والمستشار /علي الهواري رئيس محكمة امن الدولة العليا
المستشار احمد عبد الله احمد فهمي
المستشار محمد عبالله احمد فهمي
المستشار ياسر ابراهيم شوقي عبد المقصود

واللواء/ فاروق نور الدين
حكمدار امن البحر الاحمر
واللواء رافت الحجير داود
بالقوات المسلحة وغيرهم كثير كثير لا يتسع المجال لذكرهم